/سمحات توراه ـ عيد الفرح بالتوراة (الرابع والعشرون من شهر تشري)

سمحات توراه ـ عيد الفرح بالتوراة (الرابع والعشرون من شهر تشري)



سمحات تواجه هو من اسعد أعياد اليهودية لأنه عيد بداية جديدة لقراءة التوراة السنوية. مع أن الله بناء على التقاليد اليهودية قد أعطى موسى التوراة في عيد شافوعوت الربيعي، يحتفل بالتوراة في عيد خاص بها.

يتركز الاحتفال بعيد سمحات توراه في الكنيس. وذروة صلاة هذا العيد هي هكفوت أي المسيرة ويقوم السائرون خلالها بإخراج أسفار التوراة من خزانة التوراة الموجودة في مقدمة الكنيس والطواف بها سبع مرات حول قاعة الكنيس.

من المعتاد وتقريباً في كل الآعياد اليهودية إضافة للسبت أن يقرآ جزء معين من التوراة (ما يسمى بـ برشات شفوعا). سمحات توراه هو عيد تختتم فيه قراءة التوراة السنوية أولاً ويتم الإبتداء مباشرة بالقراءة من الأول. تمثل التوراة العهد بين الله واليهود. يسمي الرجل الذي يختم القراءة بأن يقرأ الآيات الخمس الأخيرة من كتاب موسى الخامس باسم هاتان توراه أي عريس التوراة. والرجل الذي يبدأ القراءة من أولها باسم هاتان بريشيت أي عريس سفر التكوين. هذا العيد هو خاتم أعياد هذه الفترة.

 

2020-04-24T09:32:01+00:00